العدد لأول

كــــــأنّي أرثي وكــــــــأنّ لم يحبّـــــــها مثـــــــلي أحـــــــــــــــــد

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

من هنا عبروا...علّقوا قلوبنا على الأبواب والحيطان .... من هنا كانوا وكانت حكاياهم .... من هنا مر آخر العشّاق الصّادقين.....

هذه الدّيار لازالت تعبق برائحة النعناع وحنّــــاء الصبايا وبخور الزوايا... هنا كانت مدينة الحب والصفاء الخالص.... هنا كانت مدينة بحجم الكون...تُفتح وتُغلق بالأبواب ...هكذا كانت عصيّة على الغريب ... أيّها القلب الغريب...مدينة صارت أثرا بعد عين مدينة متفردة في جمالها وفتنتها وحزنها أيضا على من خلفوها في الزمان وحيدة كانت خيل هنا.... وكُنّا في الهوى خببا....

تركض خيل بنا.. وتحرن أين توقفت خيل عقبة البارحة ..... الله أكبر.... الله أكبر أيّها الحزن الكبير... الله أكبر يا عمرنا الذي سكبناه على وجه الخطأ الله أكبر يا نخلة.... لم تنحن في زمن الريح والعاصفة.....
أيتها القوافل التي مرت.... ولم تعد....
سلام عليك.... أنّى كنت وأنّى كان في الخلاء...عواء الغريب..... سلام على الورد..... والغيمة الشاردة.....سلام على العابرين ومن لفّهم ....غبار الغياب.....

ســـــــــــــــــــــعاد الشــــــــــــــــايب

 

e-max.it: your social media marketing partner
on 03 حزيران/يونيو 2016
انشأ بتاريخ: 18 أيلول/سبتمبر 2016
الزيارات: 295

شتاء في حانة الصّحافيين

كن تافها كعادتك
باردا بما يكفي
سليطَ اللّسان
قذرًا
لكنْ...
                              اِقرأ المزيد...

لا تدّخرْ

لا تدّخرْ نبضا ولا حجرا فكلُّكَ في خطرْ دنياكَ..
آخرة الذين تحبّهم
وتصدّق الصحراء إكراما لَهمْ.
والياسمينة..

                          اِقرأ المزيد...

البرّاج  

ستُحبُّ كثيرا يا ولدي
و تُسافرُ خلْف الغيْماتْ .
و تُطارد كلّ أميراتِ العشْق
 
المرْسومات على كتُب التّاريخ
 

     اِقرأ المزيد...

 

أغنية متحركة

أنا القطعة الاثرية السالمة من الموت
اتشبث بفستانها الفضفاض
يا امي لماذا تعطيني
اسمها
 

                             اِقرأ المزيد...

أخضرُ هذا اللّيل 

طويل هذا اللّيل... بارد هذا الأرق... صاخب هذا الصمت... هامس هذا الموت... حارق هذا الغياب... جاثم هذا الحضور... !تعبتُ من السّفر وأرهقتني محطّات عواصم العمر...

                             اِقرأ المزيد...

اعترافات الابن أو قراءة في سيرة الأب 

إلى أبي يوسف
أنا ابنك المسيّج بالزيف والخداع
وحدي ألقيت نفسي في الجب يا أبي
وإخوتي براء من دمي

                             اِقرأ المزيد...